• 00201117297272

مركز د/ حلمى سليمان لجراحات التجميل

الأذن الخفاشية عند الأطفال وطرق العلاج عند الرضع وتكلفتها في مصر

الأذن الخفاشية عند الأطفال وطرق العلاج عند الرضع وتكلفتها في مصر

  • 29 أبريل, 2022

طرق علاج الأذن الخفاشية عند الأطفال والرضع والتكلفة المادية للحالتين

الأذن الخفاشية عند الأطفال مشكلة يولد بها الطفل ويمكن ملاحظتها مع استمرار نمو الطفل، حيث يزداد بروز الأذنين للخارج مع التقدم في العمر، على الرغم أنها لا تسبب أي ألم للصغير إلا أن الألم النفسي الذي يتعرض له شديد القسوة نتيجة التنمر والانتقادات الكثيرة التي يمر بها خلال حياته اليومية خاصة في عمر المدرسة، مما يجعل العلاج التجميلي ضرورة وشيء أساسي لتعود البسمة للطفل ويتغير شكل وجهه للأفضل، والتقرير التالي يوضح الكثير من المعلومات حول هذه العملية التجميلية.

لصقات الأذن البارزة للاطفال

الأذن الخفاشية عند الأطفال يمكن علاجها باستخدام طرق غير جراحية، وذلك في المراحل العمرية المبكرة عندما يكون غضروف الاذن أكثر مرونة وقال للتعديل.

حيث يتم استخدام لصقات يقوم الطبيب بوضعها بطريقة معينة على الأذن للطفل في المرحلة العمرية بين 3 – 5 أشهر، مع المتابعة المستمرة حتى يتم تعديل شكل الأذن والوصول للشكل المطلوب.

متى يثبت شكل أذن الطفل ؟

عند الحديث عن الأذن الخفاشية عند الأطفال فإن الأم تتساءل حول التوقيت الذي يستقر فيه شكل أذن رضيعها، وهل يمكن أن يتغير شكل الأذن البارزة لتصبح طبيعية دون تدخل جراحي.

يرى الأطباء أن ملامح الطفل بوجه عام تتعرض لتغيرات كثيرة خلال الأشهر الأولى من بعد ولادته، وشكل الأذن من أكثر الأشياء التي تتعرض لتغيرات كبيرة.

وعندما يصل الصغير لغمر الأربعة أشهر فأن شكله أذنيه يثبت ولا يحدث له تغيرات مرة أخرى.

مع العلم أن حوالي 15 % من المواليد يولدون بأذن ذات شكل غير طبيعي، وهذا الشكل يمكن أن يتغير للأفضل من تلقاء نفسه عند 30 % فقط من المواليد، بينما يستمر التشوه لدى 70 % منهم ويحتاج لتدخل جراح التجميل.

والعمر المناسب للتدخل غير الجراحي بين 6 أسابيع و7 أسابيع من بعد الولادة، لأنه بعد ذلك يتصلب غضروف الأذن ويصبح من الصعب إعادة تشكيله دون جراحة، حيث كلما كان العلاج مبكراً تكون الأمور أفضل وأكثر بساطة.

حيث يتم علاج الرضع باستخدام بدائل غير جراحية، من ضمنها استخدام السيلكيون أو قالب من الجبيرة التي تثبت في الأذن باستخدام لاصق معين لفترة زمنية يحددها الطبيب كبديل للجراحة.

لكن في الأعمار الاكبر سنًا لا يوجد بديل للتجميل سوى الجراحة التي تتم في المرحلة العمرية بين 5 سنوات وحتى 15 سنة، حيث يكون غضروف الأذن مكتمل النمو ليتحمل الخيوط الجراحية.

كيف اعرف ان اذن طفلي بارزة ؟

تشخيص مشكلة الأذن الخفاشية عند الأطفال يكون بعد ولادة الطفل بفترة قليلة، حيث لا يحتاج الأمر لإجراء فحوصات طبية معينة، حيث يتم ملاحظة وجود المشكلة بالعين المجردة.

الأذن الوطواطية يلاحطها الطبيب بسهولة كما تدركها الأم بشكل سريع، وهي مشكلة ناتجة عن الوراثة والجينات الأسرية في الأساس.

لكن كيف تتأكد الأم من معاناة طفلها من هذه المشكلة وتعرف أنه يحتاج لتدخل طبيب التجميل ؟

يرى دكتور حلمي سليمان أن الأمر يتوقف على تقدير المسافة بين الأذن والرأس، حيث تكون أذن الطفل بعيدة عن الرأس بمسافة أكثر من 30 درجة.

مع العلم أن الأذن تكون طبيعية ولا تحتاج لعلاج في حالة المسافة التي تتراوح بين 21 درجة وحتى 30 درجة، أكثر من ذلك تكون الأذن بارزة.

الأذن الخفاشية عند الأطفال 

الأذن الوطواطية تعني بروز أذن الطفل سواء واحدة أو الاثنتين للخارج لتبدو كأذن الخفاش.

تعبر هذه المشكلة عن وجود تشوه حدث أثناء نمو الغضروف الخاص بأذن الطفل، وتركها دون تدخل يتسبب في زيادة البروز ووضوح الأذن أكثر مع استمرار نمو الطفل. 

 ولا يوجد سبب محدد لحدوث هذا البروز، إلا أنه تم الوصول لبعض العوامل التي تزيد من نسب حدوثها، وهي كالتالي: 

  •  الأسباب الجينية والوراثية، خاصة إذا كان أحد الوالدين يعاني من نفس الحالة.
  • تشوه خلقي ناتج عن عدم اكتمال نمو هيكل الأذن الغضروفي، مما يتسبب في عدم حدوث الانحناء الطبيعي للأذن.
  • العادات الخاطئة في النوم بعد ولادة الطفل، يمكن أن تكون من ضمن أسباب حدوث التشوه في الشكل الخارجي للأذن.

الأذن الخفاشية عند الرضع

الأذن الخفاشية عند الأطفال مشكلة تبدأ من بعد الولادة ويمكن ملاحظتها في مرحلة الرضاعة.

 ويجب على الأم استشارة الطبيب فور ملاحظة المشكلة، لأنه قبل الشهر السادس من الممكن التعامل مع المشكلة دون اللجوء للجراحة، لأن غضاريف الأذن عند المواليد تكون لينة وتشكيلها يكون سهلاً.

يقوم الطبيب بإعادة تشكيل غضاريف أذن الرضيع وتوجيهها لتنمو بشكل طبيعي، وذلك عن طريق وضع جبيرة أو قناع من المطاط على الأذن وذلك لفترة زمنية معينة، بعدها تتحسن الأمور كثيراً.

كذلك يقوم الطبيب بربط أذن الطفل لتنمو بشكل طبيعي بالقرب من الرأس.  

 مع العلم أن هذه الطرق البديلة تصلح فقط قبل أن يكمل الطفل الشهر السادس، لكن بعد ذلك لا يكون لها جدوى لأن الغضاريف تصبح أكثر صلابة وإعادة تشكيلها سوف يحتاج للإجراء الجراحي لعلاج الأذن الخفاشية عند الاطفال.

علاج الاذن الخفاشية  

الأذن الخفاشية عند الأطفال عيوب خلقية في الاطفال وهي مشكلة جمالية لا تسبب ألم عضوي، لكنها تؤثر بالسلب على مظهر الطفل وتجعل شكل وحجم الأذن غير متناسق مع شكل الوجه ككل.

 العلاج عند الأطفال الأكبر عمراً يتم من خلال الجراحة التجميلية فقط،  والعمر المناسب للعملية من بعد خمس سنوات.

أما بالنسبة لسهولة الجراحة والطريقة التي تتم بها فهي تختلف حسب درجة ليونة الغضاريف.

 العملية تُجرى تحت تأثير التخدير الكلي العام، حيث يقوم الطبيب بإجراء شق صغير خلف الاذن للوصول إلى غضروف الأذن، ويقوم بإعادة تشكيله للوصول للشكل الطبيعي المطلوب.

بعد ذلك يتم خياطة الشق باستخدام الخيوط الجراحية، وينهي العملية التي تستغرق حوالي ساعتين، يعود بعدها الطفل للمنزل في نفس اليوم ولا يحتاج للمبيت في المستشفى. 

علاج الاذن البارزة

 بعد إجراء عملية الأذن الخفاشية عند الأطفال فإن الصغير يحتاج للرعاية والاهتمام وإتباع كافة تعليمات الطبيب ليعود لطبيعته بشكل أسرع، وأهم التعليمات ما يلي: 

  • إعطاء الطفل المضادات الحيوية والأدوية المسكنة لفترة يحددها الطبيب.
  • لا يجب النوم على الأذن بعد العملية.
  • حماية الأذن من التعرض للماء، ولا يجب أن يستحم الطفل لفترة معينة بعد الجراحة.
  • حماية الأذن من الاحتكاك والضغط وأي صدمات.
  • العناية بالجرح بعد العملية حسب التعليمات التي يحددها الطبيب.
  • ضرورة بقاء الضمادة جافة ونظيفة في مكانها، حتى لا يتعرض الجرح أي تلوث.
  • لا يجب إزالة الضمادة قبل أن يزيلها الطبيب بنفسه بعد أسبوع من العملية.
  • يرتدي الطفل واقي للرأس بعد أن يقوم الطبيب بإزالة الضمادة، ويستمر ذلك لمدة أسبوعين على الأقل في الليل والنهار، وذلك يساعد في إعادة تشكيل الغضروف وحمايته من الانحناء، بعد ذلك يرتديها لمدة أسبوعين أخرين ليلاً فقط.
  •  يزيل الطبيب الضمادة بعد ذلك، ويمكن للطفل أن يستحم لكن لا يمكنه السباحة إلا بعد ستة أسابيع.
  • استشارة الطبيب واجبة إذا حدثت أي أعراض غير طبيعية، مثل الألم الشديد أو النزيف.

أهمية جراحة الأذن الخفاشية

الأذن الخفاشية عند الأطفال عملية تجميل الأذن مهمة وليست شيء ترفيهية، وذلك لأن لها أبعاد كثيرة هامة.

العملية تعيد الثقة للطفل وتحميه من الانتقادات والتعليقات السلبية التي يواجهها من المحيطين.

وهي عملية ذات نتائج مضمونة إذا تمت على يد طبيب على درجة كبيرة من الخبرة، وينصح بأن تتم قبل سن الدراسة وذلك حتى لا يتعرض الطفل للتنمر. وهذه العملية نتائجها طويلة المدى.

تكلفة عملية الاذن الخفاشية في مصر

الأذن الخفاشية عند الأطفال هي عملية تجميل الاذن مهمة لا يمكن وضع رقم محدد لتكلفتها، وذلك لأن التكلفة تختلف من حالة لأخرى، والاختلاف ينتج عن عدة أسباب:

  • درجة مهارة وخبرة الطبيب وهي أمور تحدد مقدار أتعابه المالية.
  • نوع التخدير وتكلفة غرفة العمليات والمستشفي.
  • تكلفة طاقم التمريض.
  • تكلفة التحاليل والفحوصات الطبية والأدوية.

مع العلم أن عيادة الدكتور حلمي سليمان تقدم أسعار تنافسية لهذه العملية دون التأثير على الخدمة الطبية الفائقة التي تقدم للأطفال، حيث تتم بكفاءة ودقة وبأعلى نسبة نجاح.

الأذن الخفاشية عند الأطفال علاجها سهل للغاية لدى عيادة دكتور حلمي سليمان، لأنها تتم بدقة كبيرة وبمهارة عالية، يعود الطفل لحياته الطبيعية بعد الجراحة، وخلال فترة زمنية وجيزة يتماثل للشفاء ويتخلص من مشكلة الاذن الخفاشية عند الاطفال للأبد.

اعرف أيضا تكلفة عملية الشفة الأرنبية وتعرف على خطوات عملية تجميل الأذن، عملية تجميل الأذن، كم تكلف عملية تجميل الأذن، تكلفة عملية الاذن الخفاشية، تجميل الاذن.